الجرنافه

زوٍآر منتدآنآ الفلْتۃ وٍالمنتآز ,

حَبيييتْ أقوٍل لكمْ , كلممُمۃ رآإسً , هبآلنآ غييٌرْ أن تسآنكمْ تدروٍنْ ,

أييۃ وٍشسمۃ , ترآإ مآنحبْ الوٍشسمۃ ,

الأعضآإء المآصخييٌنْ , اللي ردوٍدهمْ [ مشكوٍر , يعطيك العآفيۃ ] , هذوٍليً همْ المآصخييٌنْ ,

إن تسآإنكْ منهم أمسسك البآبً لبىْ عوٍممركْ ,

يعني حآولْ تعطيْ مآعندكْ لوٍ سسطرْ ,

وبتسسذآإ , يكوٍن إنتهينآإ من شرطنآ الخوٍنفشآريً ,

أن تسآإنكْ مصممْ تصييٌير , خوٍينآإ




أرّعصْ هوٍنيآ

الجرنافه


    تخـــيلوٍآ لوٍ أنّ للــذٍنوٍب ِ رٍآئِحه .. ●•

    شاطر
    avatar
    ابوضاري
    عضو فعاال
    عضو فعاال

    عدد المساهمات : 88
    نقاط : 884
    التقييم : 2
    تاريخ التسجيل : 28/07/2010
    العمر : 27

    default تخـــيلوٍآ لوٍ أنّ للــذٍنوٍب ِ رٍآئِحه .. ●•

    مُساهمة  ابوضاري في الثلاثاء أغسطس 03, 2010 1:23 pm





    تخـــيلوٍآ لوٍ أنّ للــذٍنوٍب ِ رٍآئِحه .. ●•
    ●•
    :
    من رحمته سبحانه و تعالى بنا أن يسترنا بعد المعصية ، تخيل لو فضحنا
    بعد المعصية .. تجد على باب بيتك شرحاً لما فعلته من معصية ، فلان عصى و فعل كذا و كذا و كذا و تخيل لو كان للذنوب رائحة ..!! فكلما
    ارتكبت
    معصية خرجت منك رائحة ... يا الله .. فلن يطيق أحد منا الآخر
    و لكن من رحمته بنا أنه يسترنا ..
    ( إَنّ اللهـَ لَـآَ يَفِضَحَ عِبَاَدَهٌ مَنْ أَوٍلَ مَرٍةٌ )
    لما نزل القحط والعطش في قوم سيدنا ورسول الله وكليمه
    موسى عليه السلام
    خرج القوم إليه وقالوا له ادعوا لنا ربك ينزل علينا المطر
    فخرج موسى عليه السلام وهو كليم الله وخرج معه سبعون ألف من
    العابدين الزاهدين ،،،،
    وأخذ موسى يدعوا ويناجي ربه ،،،، فقال الله ياموسى أن منكم رجل
    يبارزني بالذنب منذ أربعين سنة وبسببه منعت منكم المطر فقال له
    موسى ومن هو يا رب قال له : ناد بقومك عليه وسوف يجيبك فقال
    موسى كيف أنادي بسبعين رجل يارب فقال له الله عز وجل
    .. عليك المنادى .. وعلينا البلاغ
    فخرج موسى لقومه وقال : يامن خرجت معنا اليوم
    وقد بارزت الله بالمعاصي أربعين سنة أخرج فمنعنا الله المطر منك ،،،
    عندها استحى الرجل أن يخرج فيفضح أمره فقال إن خرجت يفضح أمري
    وإن جلست هلك هذا الرجل النبي الطيب موسى وقومه بسببي عندها
    غطى راسه بردائه وقال اللهم إني تبت اليك وما أن انتهى من كلمته
    حتى انهمرت عليهم السماء ماء .... فقال موسى يارب سقيتنا ولم يخرج
    ذلك الرجل فقال الله بسببه سقيتكم فعلم موسى إنه قد تاب فقال يارب
    من هو كي أهنيه فقال الله : يا موسى ما فضحته وهو يعصيني أربعين
    سنة وتريدني أن أفضحه وهو قد تاب .
    فمن القصة العجيبة نستفيد منها ان الله يقبل التوبة عن عباده ويعفو عن كثير كما إنه
    لا يفضح العبد من أول مرة يذنب بها وهذا هوالشاهد والمراد
    ما أعظمك يا ربي يا غفور يا رحيم يا تواب يا ساتر العيوب ..
    فتوبوا الى الله يتب عليكم



    avatar
    Prince of longing
    Admin

    عدد المساهمات : 49
    نقاط : 401552
    التقييم : 3
    تاريخ التسجيل : 25/07/2010
    العمر : 27

    default رد: تخـــيلوٍآ لوٍ أنّ للــذٍنوٍب ِ رٍآئِحه .. ●•

    مُساهمة  Prince of longing في الثلاثاء أغسطس 03, 2010 9:22 pm

    مشكوور جزاك الله خير

    اتحادي 007
    عضو
    عضو

    عدد المساهمات : 20
    نقاط : 570
    التقييم : 1
    تاريخ التسجيل : 25/07/2010

    default رد: تخـــيلوٍآ لوٍ أنّ للــذٍنوٍب ِ رٍآئِحه .. ●•

    مُساهمة  اتحادي 007 في السبت أغسطس 07, 2010 11:16 pm

    مشكوووووووور جزيت خيراااا

      الوقت/التاريخ الآن هو الخميس نوفمبر 23, 2017 11:37 am